الترخيص

 


صفحة علاقات جديدة بين إيران والصين بــ600 مليار دولار

صفحة علاقات جديدة بين إيران والصين بــ600 مليار دولاركشف الرئيس الايراني حسن روحاني أمس،عن فتح بلاده صفحة جديدة في العلاقات مع الصين، بعد مباحثاته مع الرئيس شي جينبينغ الذي يقوم بجولة في المنطقة بهدف تنمية النفوذ الاقتصادي للصين.
وأعلن روحاني أن ايران قررت تعزيز علاقاتها الاقتصادية مع العملاق الآسيوي ورفعها إلى مستوى 600 مليار دولار خلال السنوات العشر المقبلة.
وتم بالإجمال خلال هذه الزيارة، توقيع 17 اتفاقية تعاون في المجالات السياسية والاقتصادية والأمن والتعاون في مجال الطاقة النووية السلمية.
وقال روحاني في كلمة نقلها التلفزيون الرسمي وبجانبه شي: "مع زيارة الرئيس الصيني لطهران والاتفاقيات الموقعة تبدأ صفحة جديدة في العلاقات بين طهران وبكين".
وزيارة شي جينبينغ هي الأولى لرئيس صيني إلى ايران منذ 14 عاماً، وتأتي بعد أسبوع من رفع العقوبات الاقتصادية عن طهران مع بدء تطبيق الاتفاق النووي المعقود بين ايران والقوى العظمى، ومنها الصين.
وقال شي في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الايرانية: إن "إيران شريك رئيسي للصين في الشرق الأوسط والبلدان اختارا تعزيز علاقاتهما الثنائية. الصين وايران هما من البلدان النامية المهمة، وعليهما أن يواصلا التعاون على المستويين الاقليمي والدولي".
ولطالما نأت الصين بنفسها عن النزاعات في الشرق الاوسط، لكن المحللين يرون ان المنطقة باتت أساسية في الاستراتيجية التنموية السياسية الخارجية التي اقترحها شي والتي تحمل عنوان "حزام طريق الحرير الاقتصادي" وتطمح إلى إحياء طريق الحرير القديم.
وتعتمد الصين كثيراً على استيراد الطاقة من الشرق الأوسط، وتعتبر أكبر مستورد للنفط الايراني الذي خضع لسنوات للعقوبات الاقتصادية الاميركية والأوروبية بسبب برنامج طهران النووي.
ولم يعط مسؤولو البلدين اللذين بلغت المبادلات الاقتصادية بينهما 52 مليار دولار في 2014، تفاصيل حول هدف تنمية العلاقات إلى 600 مليار دولار خلال عشر سنوات.

وكالات الانباء
اترك تعليقا

فيديو اليوم
الاخبار
  • اخر الاخبار
  • الاكثر قراءة
  • تعاليقات
التقويم المنشورة
«    Декабрь 2016    »
ПнВтСрЧтПтСбВс
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031