الترخيص

 


بعد سلمى.. عيون الجيش السوري إلى قرية الربيعة

بعد سلمى.. عيون الجيش السوري إلى قرية الربيعةبسط الجيش العربي السوري سيطرته بالكامل اليوم على قرية ترتياح و سلمى وضاحية سلمى وتلال جرن القلعة ورويسة القلعة وشيش القاضي وضهر العدرة ورويسة الطيور وجبل قراقفي شمال شرق مدينة اللاذقية بنحو 48 كم.
المحلل العسكري السوري حسن حسن أكد لعربي برس أنه بعد أن سيطرة الجيش السوري على سلمى بالكامل، تصبح العمليات العسكرية في شمال اللاذقية تحصيل حاصل ﻷنها مركز تجمع الأسلحة والمسلحين والقادة الميدانيين في الجيش وغرف العمليات للمسلحين وبالتالي دخول الجيش السوري والقوات المؤازرة له، يعني أن خطوات قليلة قد بقيت للوصول إلى قرية الربيعة.
وبالحديث عن انهيار المقر الأساسي لتجمع الميليشيات المسلحة، أوضح حسن أن ذلك يعني تسارع خطوات الجيش السوري اللاحقة، والتي ستكون على وتيرة تفوق قدرة المسلحين على التعامل مع الجيش، لافتاً للمبدأ العسكري الذي يقول "لا يجوز للعدو أن ينسحب وأن يسمح له بالتقاط أنفاسه وتجميع قواته إعادة تراتيب قتاله".
وأوضح حسن أن سبب تقدم الجيش السوري السريع في المنطقة كان نتيجة دقة العمليات العسكرية والتكتيك القتالي المتبع، عدا عن معرفة قادة الجيش بعدد المسلحين وعتادهم وأسلحتهم والخرائط التي يمكن أن يستخدمونها.
وأضاف المحلل العسكري أن الإنجازات الأخيرة للجيش العربي السوري تنتقل بشكل متسارع من منطقة إلى أخرى من ريف اللاذقية إلى ريف حلب والغوطة الشرقية وقلب مدينة درعا، مؤكداً أن ذلك سيؤثر سلباً على الروح المعنوية للميليشيات المسلحة.

المصدر: وكالات الانباء
اترك تعليقا

فيديو اليوم
الاخبار
  • اخر الاخبار
  • الاكثر قراءة
  • تعاليقات
التقويم المنشورة
«    Декабрь 2016    »
ПнВтСрЧтПтСбВс
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031